منتديات العلم والعلماء والمخترعين والمبتكرين ....

توشكي الأمل الكاذب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

توشكي الأمل الكاذب

مُساهمة من طرف المدير العام في الثلاثاء فبراير 16, 2010 11:24 pm


مصر... وزير الموارد المائية والري في حوار لـ الأهرام‏:‏ توشكي ليست استنزافا للميزانية‏...‏ بل استثمار للمستقبل
الاهرام - مصر - 16 مايو 2007
منذ بدء الاعلا ن عن تنفيذ مشروع توشكي قبل‏10‏ سنوات والسهام لا تتوقف للنيل منه كما حدث لمشروع السد العالي الذي لايزال معارضوه ينتقدونه ويكيلون له الاتهامات تلو الأخري‏..‏ وفي محاولة لمعرفة الحقيقة ناقشنا الدكتور محمود أبو زيد وزير الموارد المائية والري حول مدي ثبوت الجدوي الاقتصادية للمشروع‏,‏ ونقلنا اليه النقد الموجه الي المشروع لنتيح له الفرصة لبيان الحقيقة في شفافية ليرد علي التساؤلات المطروحة حول مدي تحقيق المستهدف من مشروع توشكي وفقا لدراسات الجدوي‏,‏ واذا ما كان قد استنزف ميزانية الدولة‏,‏ وان كانت هناك بدائل أخري تحقق نفس الأهداف بتكلفة أقل‏,‏ ورأيه في الانتقادات الموجهة للمشروع التي وصلت الي حد الهجوم عليه والمطالبة بالاطاحة بالقائمين عليه‏..‏ وفيما يلي نص الحوار‏:‏

‏**‏ بعد مرور‏10‏ سنوات علي بدء العمل بالمشروع إلي أي مدي تأكدت الجدوي الاقتصادية والفنية له والتي أوضحتها دراسات الجدوي قبل اقامته ؟
يجيب الدكتور محمود ابو زيد قائلا‏:‏ بدأ التفكير في مشروع توشكي في الستينيات من القرن الماضي اثناء تنفيذ مشروع السد العالي وذلك من أجل تعظيم الاستفادة من الموارد المائية التي يوفرها السد‏,‏ ولكن لم يبدأ تنفيذ المشروع إلا بعد أن ثبتت جدواه الاقتصادية والفنية من خلال إجراء نجو‏350‏ دراسة اقتصادية وفنية وبيئية قامت بها هيئات مصرية واجنبية وقد اكدت‏12‏ دراسة تمت أخيرا علي المشروع بعد أن تم تنفيذ أكثر من‏86%‏ من أعماله أن متوسط العائد الاقتصادي للمشروع يتراوح ما بين‏11%‏ و‏18%‏ وهي من العوائد المرتفعة لمثل هذه المشروعات‏.‏

**‏ ما الضرورة التي اقتضتها إقامة مشروع توشكي؟
يعبر مشروع توشكي عن حلم الرواد المصريين منذ زمن بعيد في الخروج من الوادي الضيق والاستفادة من أرض مصر الواسعة التي تفيض بالخير‏,‏ وكانت البداية عندما اطلق الرئيس مبارك في يناير‏1997‏ إشارة البدء لتنفيذ المشروع بهدف إقامة واد جديد يمتد بمحاذاة الوادي القديم يستوعب طموحات الاجيال القادمة من خلال إنشاء قاعدة إنتاجية أساسية تكون نواة لتنمية وتعمير الصحاوي وربطها بوادي ودلتا النيل ولإضافة مساحات جديدة تسهم يوما بعد يوم في ازدياد الرقعة الخضراء وإنتاج المزيد من الغذاء وكذلك إعادة توزيع الكثافة السكانية بعد أن اكتظ الوادي والدلتا والتي لا تزيد مساحتها علي‏4%‏ من مساحة البلاد بالسكان

**‏ هل هناك ضرورات أخري اقتضتها حتمية الخروج من الوادي الضيق بتعمير الصحراء وإقامة مدن جديدة مثل توشكي ؟
نعم‏..‏ ومن أبرزها أن متوسط نصيب المواطن من الأراضي الزراعية حوالي ثلاثة قراريط وهو نصيب يتدني كثيرا عن المعدلات العالمية لذلك كانت خطة الدولة للتوسع الافقي لاستصلاح واستزراع‏3.4‏ مليون فدان حتي عام‏2017‏ لتوفير الامن الغذائي للاجيال القادمة وهذا لن يحدث سوي بتعمير الصحراء والخروج من الوادي الضيق بعد أن

أصبحت شبكة الترع فيه المتصلة بالنيل والتي يبلغ إجمالي اطوالها حوالي‏50‏ الف كم تنوء بحمل أي كميات إضافية من المياه‏,‏ الا بعد توسيع وتعميق قطاعاتها المائية وهو الامر الذي يصعب تحقيقه في ظل التكدس السكاني والامتداد العمراني علي جانبي هذه المجاري‏.‏

**‏ هل استنزف مشروع توشكي ميزانية الدولة ؟
بلغت قيمة الاعمال المنفذة للبنية القومية والاساسية للمشروع منذ بدايته عام‏1997‏ وحتي الآن‏6‏ مليارات جنيه متضمنه‏100‏ مليون دولار منحة مقدمة من المرحوم الشيخ زايد بن سلطان حاكم الامارات السابق وقد تم تدبير تمويل هذا المشروع منذ بدايته من ميزانية الوزارة بمتوسط‏600‏ مليون جنيه سنويا ولو تأخر التنفيذ بعض الوقت لتضاعفت هذه التكلفة‏4‏ مرات بسبب فروق أسعار العملات الحرة والتغييرات في السوق العالمية وهي نسبة عادية ضمن خطة وميزانية الوزارة ولم تضف أي اعباء علي ميزانية الدولة ولم تؤثر بالسلب علي الاقتصاد القومي بل علي العكس فهي استثمار مستقبلي تتزايد قيمته الاقتصادية عاما بعد عام‏.‏

**‏ ماتعليقك علي قول البعض إن‏6‏ مليارات جنيه تكلفة باهظة إذا ماقورنت بمشروعات الاستصلاح الأخري ؟
هذا القول يناقض الحقيقة‏,‏ فمشروع توشكي أقل تكلفة من أمثاله من مشروعات الاستصلاح‏,‏ فتكلفة الفدان الواحد من اعمال البنية الأساسية للري في توشكي بلغت‏10‏ آلاف جنيه وهي تكلفة تعد مقبولة جدا بالنسبة لأعمال استصلاح الأراضي بل هي أقل من مثيلاتها من مشروعات الاستصلاح علي حواف الوادي والدلتا التي تتطلب الرفع المتتالي للمياه مثل مناطق كوم أمبو وأدفو وغرب إسنا وسمالوط ووادي النقرة ووادي الصعايدة الذي بلغت تكلفة الفدان فيه علي سبيل المثال عام‏1985‏ حوالي‏18,5‏ ألف جنيه‏.‏

**‏ إلي أي مدي تحقق حلم توشكي ؟
مشروع توشكي أصبح أحد صروح التنمية الاستراتيجية واذا كان هذا المشروع بمثابة حلم حتي سنوات قريبة ماضية فالآن الحلم بدأ يجد طريقه للتحقيق تدريجيا ويصبح حقيقة وعلي من

يشك في ذلك والذهاب بنفسه ليري الواقع الذي أصبح مليئا بالانجازات‏..‏ فمكوناة المشروع الثلاثة الرئيسية من محطة الرفع العملاقة‏..‏ مبارك الي القناة الرئيسية‏...‏ الشيخ زايدإلي الفروع الثلاثة للقناة تؤكد ان ماتحقق كثير أن التنمية قادمة وهو مايدعو الي الفخر والاعتزاز بفكر القيادة السياسية التي أولت إهتماما كبيرا للمشروع منذ بدايته ويكفي أن أقول أن الرئيس مبارك زار المشروع‏8‏ مرات منذ أن بدأ العمل به هذا فضلا عن زيارة أكثر من‏50‏ وفدا فنيا منهم‏25‏ وفدا أجنبيا أشادوا جميعا بحجم المشروع وماتحقق من انجازات‏.‏

**‏ ماتفسيرك للنقد المعارض والزخم الإعلامي الذي صاحب المشروع منذ بدايته وحتي الآن برغم الانجـازات التي تحققت فيه
النقد والهجوم الذي تعرض له مشروع توشكي مثل الهجوم الذي تعرضت له سائر المشروعات القومية الأخري ذات البعد الاستراتيجي وقد يكون مرجع هذا الهجوم هو تعجل النتائج لمشروعات ذات عائد بعيد المدي‏..‏ فما لا يدركه الكثيرون أن مشروعا في حجم توشكي ـ ينمي‏540‏ ألف فدان وهي مسافة تزيد علي مساحة محافظتين يحتاج الي سنوات طويلة وبنيان ضخم واساس متين وهيكل متشعب لإعداده تدريجيا للاستخدام‏.‏

**‏ هل تري أن موجة الهجوم التي تعرض لها السد العالي عقب انشائه مماثلة للموجة التي يتعرض لها مشروع توشكي؟
بالفعل فعدم وجود وعي جماهيري بالقيمة الكبيرة للسد بعد انشائه كانت وراء موجة الهجوم الشرس عليه إلي أن ظهرت أهميته الكبري بعد أن ضربت موجة الجفاف الشديد دول حوض النيل علي مدي‏10‏ سنوات في الفترة من عام‏1979‏ وحتي‏1988‏ حيث تعرضت خلالها دول اعالي الحوض لاخطار جسام وخسارة اقتصادية ومعاناه اجتماعية فادحة وكان المفترض أن تتعرض مصر لما تعرضت له هذه الدول لولا أن السد وقف شامخا أمام موجات الجفاف والفيضان بصورة غيرت تماما موجه الهجوم الضاري عليه‏.‏

**‏ ما المساحات التي تم تخصيصها للاستثمار حتي الآن بالمشروع؟ وما موقف الدولة إزاء تقاعس كبار المستثمرين عن زراعة المساحة الكبيرة التي حصلوا عليها؟
المساحات التي تم تخصيصها عبارة عن‏100‏ ألف فدان لشركة المملكة للتنمية الزراعية و‏40‏ الف فدان لشركة جنوب الوادي و‏100‏ الف فدان لشركة الراجحي علي مراحل كل منها‏20‏ الف فدان علي فرعي‏2,1‏ بالاضافة الي‏17‏ الف فدان تم تخصيصها لجهاز الخدمة الوطنية للقوات المسلحة وقد تم أخيرا تكوين لجنة عليا تضم الوزراء المعنيين لمتابعة وتقييم برامج تنفيذ المشروع وموقف الشركات من اعمال الاستصلاح والاستزراع وفقا للبرامج الزمنية المحددة وفي نفس الوقت تقوم وزارة الزراعة بتقسيم ومراجعة عقود البيع للشركات التي خصص لها أراض بالمشروع وأعيد النظر في بعض هذه العقود حيث تم إلغاء تخصيص‏200‏ الف فدان للشركة المصرية لاستصلاح وتنمية الاراضي لتقاعسها عن تنفيذ برامج الاستصلاح المقدمة منها حسب الجداول الزمنية كما تم إلزام شركة المملكة بضرورة وضع برامج زمنية لاستصلاح اراضيها خاصة في ظل تزايد الطلب من المستثمرين للحصول علي اراض في توشكي بلغت‏42‏ طلبا من شركات مصرية وأجنبية بالاضافة الي طلبات مقدمة من‏2300‏ من الافراد

**‏ ما المساحات المتاحة حاليا للاستثمار في توشكي‏..‏ وما نصيب الشباب منها؟
هناك آفاق رحبه للاستثمار في توشكي تنمو لتشمل مجالات عديدة منها الاستثمار الزراعي والحيواني والتعديني والصناعي والسياحي وكلها استثمارات يمكن اقامتها علي مساحة اكثر من‏300‏ ألف فدان لم يتم التصرف فيها‏..‏ اما الشباب فلم تنس الدولة ان يكون لهم دور مهم في مثل هذه المشروعات وذلك بحرصها الدائم علي مراعاة البعد الاجتماعي والاقتصادي معا في تحقيق التنمية الشاملة حيث قامت بتخصيص مساحة‏60‏ الف فدان وكذلك المساحات المستهدفة علي الآبار الجوفية‏(30‏ الف فدان‏)‏ لتوزيعها علي شباب الخريجين وصغار المنتفعين في حدود عشرة افدنة لكل منتفع مجهزة بأعمال البنية الداخلية ومسكن في قري مجهزة بالمرافق والخدمات‏.




ثورة أم لا ؟




المدير العام
عضو ممتاز
عضو ممتاز



.....
الباحث عن الحقيقة

.....


****************************


---------------------------------------


----------------------------------------
عدد الرسائل : 4202
العمر : 57
العمل : باحث وكاتب في العلوم ومقارنة الآديان
تاريخ التسجيل : 13/08/2008

http://science.creaforum.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى